المسؤول التنفيذي في شاومي يوضح سبب تحديث هواتف ميدياتك بشكل أبطأ من كوالكوم سناب دراجون

قيم هذا المقال :
(43 الأصوات)

تم إطلاق الإصدار المستقر من اندرويد 12 في الشهر الماضي، ويتسابق مصنعي الهواتف لجلب التحديث دون أخطاء على هواتفهم الذكية. ولكن كانت هناك مخاوف أثيرت بشأن تحديث الأجهزة التي تعمل برقاقات ميدياتك إلى اندرويد أبطأ من نظيراتها من كوالكوم سناب دراجون. كان ذلك هو الحال دائمًا من الناحية التاريخية ومن المرجح أن يستمر أيضًا على هذا النحو.


في حين أن الشركات المصنعة للهواتف لم يتوصلوا بعد إلى حل لهذا القصور، فقد قدم الرئيس التنفيذي "لي مينغ" من شاومي الآن تفسيرًا لذلك.




يقول السيد "لي مينغ" أن جوجل عادة ما تمنح MediaTek و Qualcomm الكود اللازم مسبقًا لمنحهما السبق في الإعداد لتحديثات اندرويد القادمة. هذا بالطبع يوفر قدرًا كبيرًا من الوقت بدلاً من إتاحة الكود بعد إصدار مستقر من اندرويد.


ومع ذلك، هذا هو الموطن الذي تظهر فيه الاختلافات بين عملاقتي الشرائح. يبدو أن لدى كوالكوم فريقًا أكبر يمكّنها من العمل بشكل متواز وتقديم جميع الحزم المطلوبة لعملية التحديث في وقت واحد. من ناحية أخرى، تقوم ميدياتك بتسليم التحديثات على دفعات وهو أبطأ وينتج عن ذلك وضع بعض الهواتف التي تعمل برقاقات ميدياتك في الدفعة الثانية أو الثالثة من التحديثات.


وأضاف "لي مينغ" قائلاً إن الترقيات على أساس الدفعة "خيار حتمي أيضًا". في حين أن السبب الرئيسي للذهاب إلى ذلك هو نقص القوى العاملة، فإن الترقية من خلال الدفعات تقلل أيضًا من انتشار المشاكل في حالة حدوث أي مشاكل. هذا لأنه في حالة ظهور أي مشكلة في الكود، يمكن عزلها إلى دفعة معينة وإصلاحها وفقًا لذلك دون التأثير على عدد كبير من الهواتف.


قد يهمك أيضًا

مقالات ذات صلة جميع الأخبار